بالفيديو .. المانيا تفوز على تشيلي 1-0 و تتوج ببطولة كأس القارات روسيا 2017

بالفيديو .. المانيا تفوز على تشيلي 1-0 و تتوج ببطولة كأس القارات روسيا 2017

فاز منتخب المانيا على تشيلي بهدف مقابل لا شيء في المباراة النهائية لبطولة كأس القارات 2017 المقامة حالياً في روسيا, وسجل هدف الفوز للمنتخب الألماني اللاعب لارس ستيندل عند الدقيقة 20.

وبات المنتخب الألماني سادس فريق يحرز اللقب في تاريخ المسابقة، حيث سبقه منتخبات البرازيل، التي توجت بالبطولة في أربع مناسبات، وفرنسا التي حملت الكأس مرتين، فيما حصلت كل من المكسيك والأرجنتين والدنمارك على لقب وحيد.

واتسمت المباراة بالإثارة والمتعة على مدار شوطيها، حيث ظلت نتيجتها معلقة حتى اللحظات الأخيرة، ولكن حماس الشباب الألماني تفوق على الخبرة التشيلية في النهاية.

ورغم البداية القوية للمنتخب التشيلي الذي أهدر عددا من الفرص المؤكدة للتسجيل، إلا أن المنتخب الألماني سرعان ما رد بقوة ونجح في هز الشباك عن طريق لارس ستيندل في الدقيقة 20، من خطأ دفاعي فادح للمنتخب التشيلي، الذي شارك في البطولة للمرة الأولى في تاريخه.

وتقاسم ستيندل صدارة هدافي البطولة مع زميليه ليون جوريتسكا وتيمو فيرنر برصيد ثلاثة أهداف، بفارق هدف أمام أقرب ملاحقيهم النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو.

وتوج منتخب الماكينات، الذي خاض النسخة الحالية للبطولة بمجموعة من العناصر الشابة والوجوه الجديدة، مغامرته الرائعة في المسابقة، ليحصل على اللقب للمرة الأولى في تاريخه، ويمنح كرة القدم الألمانية لقبا ثانيا في غضون 48 ساعة، عقب حصول منتخب ألمانيا تحت 21 عاما يوم الجمعة على بطولة كأس الأمم الأوروبية للشباب التي أقيمت ببولندا.

ووضع يواخيم لوف، مدرب منتخب ألمانيا بطولة كأس العالم في روسيا العام المقبل نصب عينيه ولم يستعن في كأس القارات سوى بثلاثة لاعبين فقط من القائمة التي توجت بلقب المونديال الماضي الذي جرى بالبرازيل عام 2014، وأراح عددا من لاعبيه البارزين خوفا من إجهادهم وعدم حصولهم على الراحة الكافية هذا الصيف وهو ما قد يؤثر عليهم في الموسم المقبل وفي مونديال 2018، ليكسب اللاعبون الشباب الرهان ويثبتوا جدارتهم بارتداء قميص المنتخب الألماني.

واغتال المنتخب الألماني أحلام منتخب تشيلي الذي كان يطمح في الحصول على اللقب الثالث خلال ثلاثة أعوام عقب حصوله على لقب كأس أمريكا الجنوبية (كوبا أميركا) عامي 2015 و2016.

وحافظ منتخب ألمانيا على تفوقه خلال مواجهاته المباشرة مع نظيره التشيلي، بعدما حقق فوزه السادس مقابل خسارتين وتعادل وحيد، علما بأنه لم يتلق أي خسارة من منافسه اللاتيني منذ عام 1968.

يذكر أن المنتخبين سبق أن التقيا في الدور الأول للنسخة الحالية للمسابقة، حيث تعادلا 1 – 1 في 22 يونيو الماضي.

وبدأت المباراة بهجوم مباغت من جانب المنتخب التشيلي، الذي كاد أن يفتتح التسجيل مبكرا في الدقيقة الخامسة عن طريق نجمه آرتورو فيدال الذي سدد من داخل منطقة الجزاء من متابعة لتمريرة زميله تشارليز أرانغويز، ولكن مارك أندريه تير شتيغن حارس مرمى ألمانيا أبعد الكرة باقتدار.

واصل منتخب تشيلي فرض سيطرته على مجريات المباراة، حيث سدد فيدال وإدواردو فارغاس تسديدتين من خارج المنطقة في الدقيقتين السابعة والعاشرة، ولكن الكرة ذهبت إلى خارج الملعب.

وسدد فارغاس تصويبة أخرى من خارج المنطقة في الدقيقة 13، مستغلا حالة الارتباك التي طغت على أداء المدافعين الألمان، ولكن الكرة ذهبت سهلة في أحضان تير شتيجن.

بدأ المنتخب الألماني يستعيد اتزانه بعد مرور ربع الساعة الأول، وقاد لارس ستيندل هجمة لمنتخب الماكينات من الناحية اليمنى، قبل أن يرسل كرة عرضية متقنة، ولكن أرانغويز أبعد الكرة برأسه إلى ركلة ركنية لم تستغل.

ووقف تير شتيغن حائلا أمام افتتاح المنتخب التشيلي للتسجيل في الدقيقة 20، بعدما تصدى لقذيفة مدوية من خارج المنطقة عن طريق فيدال، لترتد الكرة من يده وتصل إلى ألكسيس سانشيز، الذي تابع الكرة، ولكنه سدد برعونة، ليبعد الحارس الألماني تصويبته باقتدار.

وعلى عكس سير اللعب تماما، أحرز ستيندل هدفا للمنتخب الألماني بعد دقيقة، مستغلا هفوة قاتلة من الدفاع التشيلي.

واستخلص تيمو فيرنر الكرة من مارسيلو دياز، الذي حاول مراوغته على حدود المنطقة، ليمر بها من الناحية اليسرى، قبل أن يمرر كرة عرضية زاحفة، لحظة خروج كلاوديو برافو حارس مرمى تشيلي لملاقاته، إلى ستيندل، الذي لم يجد صعوبة في إيداع الكرة داخل الشباك الخالية.

وأهدر منتخب تشيلي فرصة إدراك التعادل سريعا في الدقيقة 24، حيث مرر ماوريسيو إيسلا كرة عرضية من الناحية اليمنى إلى أرانغويز، الذي أخفق بغرابة شديدة في التسديد، رغم اقترابه الشديد من المرمى الألماني.
هدأ إيقاع المباراة نسبيا، وإن ظل المنتخب التشيلي الأكثر استحواذا على الكرة ولكن بلا فاعلية على المرمى الألماني.

ورغم ذلك، كاد منتخب ألمانيا أن يعزز النتيجة في الدقيقة 36، بتصويبة غير متقنة بجوار القائم الأيمن.

حاول منتخب ألمانيا استغلال المساحات الخالية في دفاع تشيلي، حيث انطلق فيرنر بالكرة من الناحية اليسرى في الدقيقة 40، قبل أن يمررها إلى جوليان دراكسلر، الذي سدد مباشرة من خارج المنطقة، ولكن الكرة ابتعدت عن القائم الأيمن بقليل.

وأضاع ليون جوريتسكا فرصة أخرى مؤكدة للمنتخب الألماني في الدقيقة 45، حيث استغل دراكسلر تمريرة خاطئة من دفاع تشيلي، ليفضل تمرير الكرة لجوريتسكا، القريب للغاية من المرمى، بدلا من تسديدها نحو المرمى، ولكن الأخير سدد الكرة دون تركيز، ليبعدها برافو بقدمه إلى ركلة ركنية لم تسفر عن شيء، وينتهي الشوط الأول بتقدم ألمانيا بهدف نظيف.

بدأ الشوط الثاني بهجوم متبادل من كلا المنتخبين ولكن دون خطورة على المرميين، وأجرى منتخب تشيلي تبديله الأول في الدقيقة 53 بنزول ليوناردو فالنسيا بدلا من بدلا من مارسيلو دياز.
وأضاع دراكسلر فرصة محققة للمنتخب الألماني في الدقيقة 55، حيث قاد هجمة عنترية للماكينات بعدما انطلق بالكرة من منتصف الملعب قبل أن يصل إلى منطقة الجزاء، ولكن تسديدته اصطدمت في قدم جونزالو خارا مدافع تشيلي، لتتحول الكرة إلى ركلة ركنية لم تثمر عن أي جديد.

بدأت المباراة تتسم بالعصبية بمرور الوقت، حيث شهدت الدقيقة 58 احتكاكا بين فيدال وجوشوا كيميتش زميله في فريق بايرن ميونخ الألماني، ليحصل كل منهما على بطاقة صفراء، قبل أن ينال خارا بطاقة صفراء في الدقيقة 63 بعدما كشفت تقنية الفيديو ضربه لتيمو فيرنر بالمرفق خلال كرة مشتركة بينهما.

عاد المنتخب التشيلي لتنظيم صفوفه مرة أخرى، وسدد سانشيز من داخل المنطقة في الدقيقة 71 ولكن الكرة اصطدمت في جسد سيباستيان رودي، فيما سدد فارجاس من داخل المنطقة، غير أن الكرة ذهبت في منتصف المرمى، ليمسكها تير شتيغن بثبات.

وأهدر فيدال فرصة أخرى محققة في الدقيقة 72، بعدما سدد من داخل المنطقة ولكن الكرة اصطدمت في الدفاع لتخرج إلى ركلة ركنية لم تستغل.
أجرى منتخب ألمانيا تبديله الأول في الدقيقة 78 بنزول إيمري كان بدلا من فيرنر.

وسدد أرانغويز من خارج المنطقة في الدقيقة 80 ولكن تير شتيغن أبعد الكرة بصعوبة بالغة إلى ركلة ركنية لم تسفر عن شيء.

دفع منتخب تشيلي بتبديلين في الدقيقة 81 بنزول أنخيلو ساغال وإيدسون بوتش بدلا من أرانغويز وفارغاس.

وسدد فالنسيا من خارج المنطقة في الدقيقة 82 ولكن تير شتيغن أمسك الكرة على مرتين، قبل أن يهدر ساغال فرصة مؤكدة للتعديل في الدقيقة 84، حينما تلقى تمريرة عرضية من الناحية اليسرى، ليسدد من داخل المنطقة دون مضايقة من أحد، ولكنه أطاح بالكرة بعيدا تماما عن المرمى.

شدد منتخب تشيلي من هجماته في الدقائق الأخيرة، وحصل على ركلة حرة مباشرة في الدقيقة الرابعة من الوقت المحتسب بدلا من الضائع، لينفذها سانشيز الذي وضع الكرة على يسار تير شتيغن، ليبعد الحارس الألماني الكرة باقتدار وينتهي اللقاء بفوز ثمين للمنتخب الألماني بهدف نظيف.

https://www.youtube.com/watch?v=7sCdtGDDz78

بالفيديو .. المانيا تفوز على تشيلي 1-0 و تتوج ببطولة كأس القارات روسيا 2017 by
بالفيديو .. المانيا تفوز على تشيلي 1-0 و تتوج ببطولة كأس القارات روسيا 2017
Share